مكتب الأبحاث القضائية التابع للمخابرات المغربية يكشف حقيقة الخلية الإرهابية التي تم تفكيكها مؤخرا

كشف مدير مكتب الابحاث القضائية عبد الحق الخيام مساء يوم الاثنين بمقر المكتب التابع للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني ( الديستي) عن حقائق خطيرة عن ما كانت تنوي القيام به الخلية التي تم تفكيكها مؤخرا، والتي ارادت زعزعة استقرار المغرب واستهذاف شخصيات عمومية ومنها الباحث الامازيغي احمد عصيد.

واكد الخيام في لقاء مع الصحافة بمقر المكتب المحدث حديثا، ان المكتب  يعمل بأطر ونخبة أمنية راكمت عدة تجارب.

وقال الخيام، ام مديرية التراب الوطني فككت عدة خلايا وتم توقيف 2720 شخص وحوالي 132 خلية.

كما ان يوجد حوالي 246 مغربي في سوريا و40 في العراق منهم حوالي 185 من النساء و135 طفل.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*