شباط يقحم الملك في تعطيل إخراج الحكومة التي هرول لها شباط للمشاركة فيها

رغم ان المفاوضات لتشكيل الحكومة الجديدة، متوقفة، الا ان الامين العام لحزب الاستقلال حميد شباط، لم يجد من رد، سوى القول ان هناك ” تيليكموند” يتحكم في بعض الاحزاب، معتبرا في لقاء صحفي ان حزب الاستقلال سيكون في الحكومة، حتى لو تشكلت في يناير المقبل.

لكن الغريب  في قول شباط/ ان الحكومة تأخرت، والبرمان واقف، الا ”  إن الملك باعتباره رئيس الدولة إذا اعطى تعليماته بان تشكل الحكومة من الغد ستشكل دون اي مشكل وذلك في إطار سلطة التعيين التي يمنحها له الدستور…”.

تجدر الاشارة ان الملك عين رئيس الحكومة بنكيران في انتظار ان يشكل حكومته المقبلة مع احزاب التي عبرت عن المشاركة، خصوصا ان المجلس الوطني لحزب الاستقلال قال بالمشاركة في الحكومة.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*