عاجل: المغرب يعود لاتحاد الافريقي ويصفع خصومه

عاد المغرب بشكل رسمي لمنظمة الاتحاد الأفريقي يوم الاثنين في إجتماع الاتحاد في دورته 28.

و أعلن عن عودة المغرب رسميا للاتحاد الإفريقي، رغم المعارضة الشرسة للجزائر وجنوب إفريقيا وزيمبابوي ودول أخرى قليلة اللتين يوحدهما وبشكل كبير شيء واحد وهو كره المغرب.
وحسب الأنباء القادمة من أديس أبابا فقد استعاد المغرب موقعه الإفريقي وليلعب دوره الطبيعي والعادي والريادي رغم الحيل والمناورات الكثيرة التي قام بها الخصوم على قلتهم لعرقلة العودة.
وكان المغرب قد غادر الاتحاد الإفريقي سنة 1984، بعد قبول عضوية ما يسمى بـ”البوليساريو”، وقرر خلال هذه السنة العودة إلى حضن عائلته الإفريقية والمؤسسية للاشتغال من داخل الاتحاد الإفريقي والدفاع عن مصالحه وقضية وحدته الترابية داخل الاتحاد في أفق طرد جمهورية الوهم من داخل الاتحاد الإفريقي.

وبرجوع المغرب تتحقق الامال من خلال الديبلوماسية القوية التي قادها الملك محمد السادس في زيارته للعديد من الظول الافريقية ولقاءه قادة الدول من أجل مستقبل أفضل لشعوبها.
وحضر الملك شخصيا لاتيوبيا والتقى زعماء ورؤساء الدول بعد ان زار العديد منها وربط علاقات واتفاقيات سياسية واقتصادية.
وبعودة المغرب صفعت دول الخصوم ومنها الجزائر التي تدعم وهم البوليساريو.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*