CGT : تدقس ناقوس الخطر الذي يعاني منه عمال نقل المدينة بالدار البيضاء

سياسي: كازا

قالت نقابة الكونفدرالية الديمقراطية للشغل فب بلاغ توصلت به” سياسي” انه و بمجرد تأسيس المكتب النقابي الجهوي لعمال ومستخدمي نقل المدينة بالدار البيضاء المنضوي تحت لواء الكونفدرالية العامة للشغل CGT، وعلى إثر الرسالة التي وجهها المكتب المذكور إلى المسؤولين الاداريين بالشركة السالفة الذكر، والتي يطالبهم من خلالها بتحديد موعد لعقد جلسة حوار لمناقشة بعض القضايا التي تهم معاناة العمال والمستخدمين، وعلى رأسها مشكل الضمان الاجتماعي، ثارت حفيظة المسؤولين بهذه الشركة، حيث قاموا بتحريض بعض العناصر للاعتداء على الكاتب العام للنقابة، كما تعمدت إدارة الشركة اتخاذ إجراءات تأديبية في حق أعضاء المكتب الجهوي، تمثلت في فصل الأخ محسن الشرقاوي الكاتب العام عن العمل بتهمة الخطأ الجسيم، وتوقيف أعضاء آخرين لمدة ثمانية (8) أيام، ضدا على قانون الشغل، وذلك قبل استشارة مصالح المديرية الجهوية للتشغيل والشؤون الاجتماعية…”

وفي إطار يطالب بلاغ النقابة ب” إيجاد تسوية لهذا النزاع الاجتماعي المفتعل من طرف إدارة الشركة، الذي يرمي في العمق إلى ضرب الحرية والممارسة النقابية، تم عقد لقاءين: الأول، بالمديرية الجهوية للتشغيل والشؤون الاجتماعية، والثاني بمقر الشركة المذكورة بحضور مفتش الشغل ومدير الموارد البشرية بهذه المؤسسة، وذلك قصد إيجاد حلول لهذا النزاع والتراجع عن هذه القرارات التعسفية المتخذة في حق إخواننا المسؤولين النقابيين بالشركة، حيث تبين أن مدير الموارد البشرية تمسك بقرار الطرد في حق الكاتب العام، الشيء الذي اعتبرناه أمرا منافيا للقوانين والأعراف الجاري بهما العمل.

بناء على ذلك، تمت مراسلة المدير العام للشركة المذكورة بتاريخ 18 أبريل 2017، لطلب عقد لقاء مستعجل لإيجاد تسوية لهذا الملف، وفي انتظار دعوة إدارة الشركة لعقد هذا اللقاء، تم إبلاغ مركزيتنا النقابية من طرف مدير الموارد البشرية عبر الهاتف، ان المدير العام للشركة يتمسك بقرار الطرد في حق محسن الشرقاوي.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*