المحامي كروط يكشف الأضرار التي تسبب فيها حراك الريف ويعلق على الأحكام الصادرة

قال المحامي محمد الحسني كروط على خلفية الأحكام الصادرة على معتقلي حراك الريف , أنه من المنظور العاطفي يمكن أن نقول أن الأحكام قاسية , لكن من الناحية العقلانية لا أحد يمكن أن يثبت أن قساوة الأحكام بالمقارنة مع التهم الموجهة إليهم .
وأضاف في تصريح صحفي نحن كبشر يمكننا الشفقة على محكوم بالعقوبة السجنية الطويلة لكن ما الذي دفعه لإقتراف تلك الأفعال , مردفا أن هناك أسر تشتت و أطفال إنحرفت بسبب هذه الأحداث في إشارة لعائلات ضحايا الأحداث من رجال الأمن .
وفي السياق ذاته قال كروط , غريب أمر هؤلاء المنددين يتضامنون مع القاتل و يتركون المقتول .
وجدير بالذكر أن المحكمة أصدرت أحكاما تتراوح بين سنة سجنا نافذا و عشرون سنة في حق المتورطين في أحداث الحسيمة .

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*