swiss replica watches
موعد مع المعارضة – سياسي

موعد مع المعارضة

 

سياسي/ رشيد لمسلم


بعدما ظهرت ملامح الأغلبية الحكومية التي تشكلت من ثلاث أحزاب تصدرت نتائج انتخابات 8 شتنبر2021، الأحرار والاصالة والمعاصرة والاستقلال، بات من الضروري الحديث عن كفة المعارضة التي تتشكل من التقدم والاشتراكية والاتحاد الاشتراكي والعدالة والتنمية وفيدرالية اليسار..، تلكم المعارضة التي نريدها بناءة ومنسجمة كأداة نقدية سياسية وبرلمانية دافعة نحو تقدم البلاد وممارسة لحقها الدستوري المدافع على قضايا الشعب وتوجهات البلاد الكبرى، كما موكول لها دور الرقابة الدستورية في تمثلات قانونية هادفة بغاية أداء البرلمان واجبه الدستوري على احسن وجه.
المعارضة اليوم تتكون من يسار غير منسجم ومتخاصم فيما بين أطرافه ومكوناته، الأمر الذي يستوجب عقد مصالحة حقيقية فيما بينها وتذويب الخلافات وعقد لقاءات مشتركة وخلق ائتلاف وطني قادر على اداء الدور البرلماني على احسن وجه، وتراعى فيه مصلحة الأمة والوطن، والخروج ببيان وميثاق شرف منسجم المضامين قصد إعادة النظر في دور أحزاب اليسار ومهامها التاريخية ويعود له جاذبيته وبريقه في المشهد السياسي الوطني بعيدا عن التشرذم الذي تعاني منه.
فعلا نحن اليوم في حاجة إلى معارضة قوية، معارضة تسعى إلى التنبيه والاحاطة كلما زاغت الحكومة عن طريقها.
وهي الغاية التي ينتظرها كل المغاربة مع ما يستوجب ذلك من عقد ندوة صحفية تسلط من خلالها الضوء على وحدة البرنامج وطرق العمل وخطط تدبير المرحلة .

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*