مدير”لاماب” الهاشمي يتحدى الغضبة الملكية

رغم تلقيه ورقة حمراء أبعدته عن الأنشطة الملكية والرسمية وأجبرته على المكوث في مكتبه حتى يُبت في قضيته بسبب إرتكابه عدة أخطاء، آخرها خطأ مهني فادح، قام خليل الهاشمي الإدريس، مدير وكالة المغرب العربي للأنباء بإعداد تكليف بمهمة بباريس لمدة 10 أيام، لمرافقة الوفد الذي ذهب صحبة الملك محمد السادس إلى فرنسا.

وبعث الهاشمي طلب التكليف بمهمة إلى وزير الاتصال، ثم إلى وزارة المالية قصد التأشير عليه.

وحسب مصدر مطلع، فإن الهاشمي حدد تاريخ رجوعه من العاصمة الفرنسية يوم 25 فبراير الجاري، وكأن الديوان الملكي أخبره بتفاصيل سفر الملك إلى الديار الفرنسية ومدة مكوثه
بها.

وحسب المصدر ذاته فإن الهاشمي لم يسافر رفقة الوفد المصاحب للملك محمد السادس الى فرنسا، ما يطرح أسئلة مهنية وقانونية حول إعداد التكليف بمهمة، وهل هي محاولة فاشلة لتكذيب الأخبار الرائجة عن الغضبة التي يعيشها، أم ليتقاضى التعويضات عن سفر لم يقم به.

عن الاخبار

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*