“لاتكن_قوادا” هاشتاغ عراقي لمحاربة التشهير بالفتيات مطلوب في المغرب

أطلق عراقيون على شبكات التواصل الاجتماعي هاشتاغ “#لاتكن_قوادا”، احتجاجًا صارخًا على قيام البعض في تصوير ونشر صور لبنات وشباب في غفلة منهم وهم في الأماكن العامة، معتبرين أن هذه الظاهرة هي انحطاط أخلاقي كبير.

وفي اقوى احتجاج على ظاهرة بدأت تأخذ طريقها الى مواقع التواصل الاجتماعي تتمثل في التقاط صور لبنات وشباب في الأماكن العامة، وفي غفلة منهم، ونشرها على فايسبوك، اطلق عراقيون هاشتاقغا شديد اللهجة حمل عنوان (لا تكن قوادا) غايته الرد على المسيئين الى فتيات.

واكد العديد من العراقيين تضامنهم مع حملة “لاتكن_قوادا” في محاولة منهم للحد من ظاهرة التشهير التي تستهدف الاساءة الى سمعة فتيات وشباب لا ذنب لهم سوى انهم (عشاق).

هذه الظاهرة أصبحت منتشرة كذلك في المغرب، وهو ما اصبح معه تداوله في مواقع التواصل الإجتماعي، ردا على حملة التشهير التي تتعرض لها شبات وشباب مغاربة.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*