متى تخرج الشبيبة الاتحادية من الاحتضار وتعقد مؤتمرها التاسع؟

سياسي/ الرباط

تعتبر الشبيبة الاتحادية من الشبيبات التي كانت تعتبر رافد اساسي للاطر الحزبية لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية ومدرسة للنضال وانجبت قيادات تسير اليوم المؤسسات وتولت مناصب عليا.

الا ان الشبيبة الاتحادية حسب متحدت اتحادي ل” سياسي”، تعيش اليوم اسوء مراحلها بتجميد اجهزتها وخفوت صوتها وغيابها عن الوجود السياسي والمجتمعي…

فالشبيبة الاتحادية التي مر على قيادتها امثال عبد الهادي خيرات، ساسي، حفيظ، سفيان خيرات، حسن طارق، اليازغي….ينتظر منها اليوم ان تعيد النظر لنفسها وتعقد مؤتمرها التاسع من اجل الاجابة عن سبب تراجعها في تأطير الشباب …

مصادر “سياسي” قالت ان صراع المواقع وضيق الافق جعل الشبيبة تعيش وضع أزمة ذات وتجاوز الصراعات الضيقة…فهي اليوم توجد بدون قائد بعد ان قدم الكاتب العام عبد الله الصيباري استقالته..ومنح وقته لخدمة رئيس مجلس النواب الحبيب المالكي…

الشبيبة الاتحادية تقول مصادرنا تحتاج لانبعات من جديد ان اراد شبابها ذلك من خلال التحضير للمؤتمر القادم وفتح نقاش حقيقي عن سؤال الوجود والمستقبل وفتح المجال لشباب جديد والقطع مع ممارسات بيروقراطية داخل التنظيم.
وختمت مصادرنا…ان الافق يتجه لمنح مشعل الكتابة العامة لشباب وطاقات لهم قدرة على التغيير والذي عانى من الاقصاء الممنهج…

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*