المجتمع المدني في مالي يشيد بالمبادرة الملكية في الكركرات

أشاد أصدقاء المغرب المنضوون ضمن جمعيات المجتمع المدني المالي ( جمعية الصداقة المالية المغربية (أماما) ، المجلس الفيدرالي الوطني لمريدي الطريقة التيجانية ، وهيئات أخرى مغربية-مالية) ، الإثنين ، بالمبادرة الملكية في الكركرات التي تندرج في إطار منطق السلام الذي تدعو إليه منظمة الأمم المتحدة.

وأكدوا في بيان أنهم علموا عبر الصحافة أنه “بتعليمات سامية من صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله ، قامت القوات المسلحة الملكية، المغربية في 13 نونبر ،بعملية لاستعادة حرية التنقل بمعبر الكركرات، بالصحراء المغربية ” مشيدة بهذه المبادرة التي يرون أنها تشرف المملكة المغربية.

وأضاف البيان أن هذه العملية التي تندرج ضمن منطق السلام الذي دعت إليه الأمم المتحدة في مسلسها للتسوية المتفاوض عليها للنزاعات ، تبرهن عن تمسك المغرب باحترام وقف إطلاق النار الذي أقرته المنظمة الاممية.

وحرص أصدقاء المغرب بهذه المناسبة على الإشادة بالمبادرات المتبصرة لجلالة الملك والهادفة الى البحث عن السلام والسعادة للمواطنين المغاربة وكل إفريقيا بصفة عامة في احترام تام للمقتضيات الدولية ، داعين إلى دعم مثل هذه المبادرة باعتبار أن معبر الكركرات مهم بشكل بارز للنشاط البشري في المنطقة.

وبعد أن أكدو أن عملية الجيش المغربي تعد بمثابة خلاص حقيقي بالنظر الى انعكاسها المهم على الأمن والاقتصاد والتقدم الاجتماعي والثقافي في المنطقة ، بما في ذلك مالي ، حيث تمر العديد من السلع عبر هذا المعبر ،تضرع أصدقاء المغرب “الى الله العلي القدير أن يحفظ صاحب الجلالة الملك محمد السادس وأن یجزیه الجزاء الأوفى على أفعاله الملموسة لصالح السلام والاستقرار والتنمية البشرية المستدامة في إفريقيا”.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*